لطالما كانت مالطا واحدة من البلدان التي تتمتع بشعبية هائلة للاستثمار من قِبل رجال الأعمال العرب. نظرًا لأنها من أكثر البلدان التي تلبي متطلبات واحتياجات السوق العالمي. فقد استطاعت بفضل موقعها الجغرافي، والبنية التحتية، والمناخ المستقر سياسيًا واقتصاديًا أن تكون ملاذًا آمنًا للمستثمرين الأجانب على الصعيد العربي، وعليه فإن الاستثمار في مالطا قد يكون سبيلك للإقامة الدائمة هناك. فإذا كنت ترغب في جعل مالطا وطنك الثاني فإن برنامج الاقامة الدائمة للمستثمرين يوفر لك هذا وأكثر. متشوق لمعرفة المزيد؟ تابع السطور المدونة أدناه لمعرفة كل ما يخص استثمارك في مالطا بمساعدة “Services Abroad”

ما هو برنامج مالطا للإقامة الدائمة (MPRP)

بموجب برنامج (MPRP) يمكن للمستثمرين الأجانب الحصول على إقامة دائمة في مالطا، والتمتع بكافة المزايا التي يتمتع بها المواطنين الأصليين في مالطا. وقد تم تصميم البرنامج بما يجذب المستثمرين من كافة البلدان لتشجيعهم على الاستثمار.

هل تأجير العقارات في مالطا يمنح الإقامة الدائمة عن طريق الاستثمار؟

يوفر برنامج MPRP للمستثمرين الأجانب خيارين للإقامة الدائمة في مالطا عن طريق:

إذا كانت الدول الأوروبية الأخرى تعتبر أن الاستثمار عن طريق العقارات يجب أن يكون بالشراء، فإن مالطا تأتي على عكس ذلك. وتَعتبر تأجير العقارات وسيلة من وسائل الاستثمار في مالطا. يمكنك التأجير لمدة خمسة سنوات مقابل 1000:1200 يورو سنويًا وتحتاج أيضًا إلى المساهمة بمبلغ 58000 يورو للحكومة. والتبرع بمبلغ 2000 يورو لمنظمة غير حكومية في مالطا، ودفع رسوم إدارية قدرها 40 ألف يورو.

يتوافق هذا الخيار مع الشروط التي تضعها الدول الأوروبية الأخرى، حيث يفرض عليك شراء عقار بمبلغ 300 ألف يورو وسيتعين عليك المساهمة بمبلغ 28000 يورو للحكومة والتبرع بمبلغ 2000 يورو لمنظمة غير حكومية في مالطا ودفع رسوم إدارية قدرها 40.000 يورو. وإذا كنت ترغب في إضافة أبنائك أو أفراد أسرتك سيتعين عليك دفع رسوم إضافية.

انتهز الفرصة واستثمر بذكاء في المركز المالي الأول للدول الأوربية “مالطا

على مدار قرون عديدة استطاعت مالطا أن تكون المركز المالي الأول لضمها العديد من البنوك والشركات التمويلية. فهي من أكثر البلدان الأوروبية التي لم تشهد أزمات مالية طويلة الأمد. وقد أثر ذلك بالطبع على نموها الاقتصادي، وتمتعها ببنية تحتية وتكنولوجية جيدة، ونسبة ضرائب منخفضة. بالإضافة إلى أنها من أفضل المراكز اللوجستية مما يعني أنها تنعم بعلاقات تجارية وثيقة الصلة مع البلدان الأوروبية، والشرق الأوسط، وشمال إفريقيا.  كل هذا يعتبر من أبرز عوامل الجذب التي تجعلك تأخذ القرار منذ اللحظة الأولى وتستعد لـ الاستثمار في مالطا دون تأجيل. فكما ترى ليس هناك أي قيود مرهقة أو إجراءات ومتطلبات معقدة لبدء استثمارك في مالطا. هناك فقط ستنعم بكافة الحوافز التي تتخيلها.

كون مالطا جزءًا من الاتحاد الأوربي، فماذا يعني هذا بالنسبة لـ الاستثمار في مالطا؟

باعتبار مالطا واحدة من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوربي منذ عام 2004 فإن ذلك يوفر للمستثمرين في القطاعات التجارية الوصول إلى الأسواق الداخلية لأضخم وأكبر البلدان عالميًا التي تضم ما يقرب من 500 مليون شخص على مستوى العالم! ليس هذا فحسب بل ستتمكن من استهداف الأسواق النامية في الشرق الأوسط.

 

الاستثمار فى بريطانيا

احصل على الجنسية المالطية بمساعدة Services Abroad”

بخبرة أكثر من 7 أعوام في مجال تسهيل إجراءات السفر والاستثمار للعديد من الدول الأوروبية. يمكنك الاعتماد على خبراء شركتنا شركة Services Abroad”” فإذا كنت قد اتخذت قرارك للتو بشأن الاستثمار في مالطا أو غيرها من الدول وتحتاج إلى الانتهاء من أوراق السفر. والحصول على التأشيرة يمكنك طلب المساعدة المتخصصة من خبراء شركة Services Abroad””نحن متصلون دائمًا على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع. اتصل الآن على (+447534957839) أو عبر البريد الإلكتروني (info@services-abroad.com).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.